مزايا الشراء عبر الانترنت – أونلاين

الإنترنت سلها على الجميع، أصبح شراء المنتجات بكافة أنواعها وأشكالها أمرا بسيطا جدا لكل منا. الكثير والكثير من الناس الآن يفضلون شراء ما يريدون من خلال البائعين المتواجدين على شبكة الإنترنت سواء كانت الطلبات الغذائية الشهرية أو الملابس أو الإكسسوارات. هذا الاتجاه عزز من تواجد البائعين على الإنترنت، الآن يمكنك العثور على أي نوع من المنتجات على الإنترنت. ليس هذا فحسب، بل ستجد المنتجات أيضا من بائعين مختلفين.

بالطبع هناك الكثير من الأسباب التي جعلت الناس تتجه إلى الشراء من المحال الافتراضية سواء كان موقع إلكتروني على الإنترنت أو تطبيق هاتف جوال وترك المحال التجارية التقليدية، سنقوم بمناقشة هنا الأسباب الأساسية من وجهة نظرنا التي جعلت الناس يتجهون إلى هذا النوع من الشراء.

1- التسوق في أي وقت

تسوق فى اى وقت
تسوق فى اى وقت

الشراء من خلال الإنترنت مريح جدا لكل شخص منا طالما كان لديه اتصال بالإنترنت. إذا كنت متعبا، مريضا، أو ليس في المزاج الجيد الذي يسمح لك بالذهاب للتسوق والمشي بين الممرات الكبيرة لتجد ما تبحث عنه، مازال بإمكانك شراء طلبات بيتك الشهرية وبكل سهولة بل والحصول عليها على باب بيتك بدون عناء. يمكنك أيضا التسوق بملابسك المنزلية وأنت جالس على كرسيك المفضل بالبيت أو ممدد على سريرك.

لإراحة المستخدمين والبائعين، يعرض البائعون توصيف كامل لكل منتج مع مجموعة من الصور عالية الجودة لمساعدتهم على اتخاذ القرار الصحيح وإيجاد ما يبحثون عنه بالتحديد.

2- أسعار أفضل

أسعار أفضل
أسعار أفضل

المنتجات المتاحة على الإنترنت هي دائما أفضل في السعر خصوصا إذا قورنت بالمنتجات الأخرى المعروضة في المحال وصالات العرض التقليدية. التسوق على الإنترنت يوفر فرصة المقارنة بين أسعار كل علامة تجارية وأخرى، بل يتيح أيضا المقارنة بين سعر كل بائع وآخر. علاوة على ذلك، الكثير من البائعين على الإنترنت يقدمون عروض خاصة وخصوم على الأسعار وكوبونات على العديد من المنتجات وفي جميع المناسبات. مع ارتفاع عدد البائعين على الإنترنت، تأخذ المنافسة بينهم شكلا أقوى مما يدفعهم إلى التخفيض في الأسعار لجذب المشترين. الإنتنرت أيضا يسهل على المشترين تفقد البائعين في مختلف أنحاء العالم وليس على المستوى المحلي فقط حيث يمكن أن تكون الأسعار أفضل.

3- تنوع أكبر في المعروض

تنوع أكبر في المعروض
تنوع أكبر في المعروض

الإنترنت أيضا عليه تنوع أكبر في المنتجات المعروضة في كل قسم. مل موقع إلكتروني مثل إكسايت ممتلئ بالكثير من المنتجات في أقسام مختلفة شاملة الإلكترونيات والملابس والمنتجات الصحية وغيرها. جميع المنتجات منظمة بشكل جيد في قائمة ومفهرسة حتي يمكن البحث عنها باستخدام محرك البحث الداخلي على الموقع للتسهيل على المتصفحين العثور على ما يبحثون عنه بالتحديد.

المشترون الآن يستعرضون مجموعة خيارات أكبر مقدمة من قبل البائعين في كل أنحاء العالم. كما أن الشراء الآن أصبح سهل أيضا بفضل تقدم عمليات التوصيل التي تتم سواء من طرف ثالث أو من البائع ذاته.

4- إرسال الهدايا

إرسال الهدايا
إرسال الهدايا

إرسال الهدايا من أي نوع لكل أفراد عائلتك أو أصدقاءك أصبح أسهل باستخدام مواقع التسوق الإلكترونية. لا يوجد لديك عذر الآن لتفويت أي مناسبة خاصة مثل عيد ميلاد أو زواج أو سنوية لأن التسوق الإلكتروني قصر المسافات وجعل الشراء متاحا بشكل فوري، الأسعار أيضا يمكن دفعها مباشرة وفوريا من خلال خدمات الدفع المختلفة مثل البطاقات الائتمانية ووسائل الدفع الجديدة كباي بال.

5- لا انتظار

إذا كنت تكره الانتظار في الزحام والوقوف في الصفوف على أجهزة الكاشير للدفع أو على ثلاجات المنتجات، ستجد التسوق الإلكتروني أفضل بكثير. التزاحم يمكن أن يكون صداعا حقيقيا لكل منا، بل بإمكانه أن يدمر تجربة التسوق كلها مما يدفع المشترين إلى التخلي عن فكرة الشراء من الأساس والعودة للمنزل. مشكلة أخرى يمكن تجربتها خصوصا هذه الأيام هي عدم وجود أماكن انتظار. مواقف السيارات في مراكز التسوق دائما مزدحمة بالسيارات مما يجعل العثور على موقف خالي أمرا صعبا جدا. لكن مع التسوق على الإنترنت، العملية بكاملها ستكون أسهل، كل ما عليك فعله هو تصفح الإنترنت واختيار ما تريد ثم الضغط على زر شراء.

6- الشراء سرا

الشراء سرا
الشراء سرا

لأنها تجربة شخصية كليا، الشراء إلكترونيا يعد أفضل في حالة السر. هذا يمكن المستخدمين من شراء ما يريدون في سرية وبدون معرفة أي شخص آخر. لكل من يشعر بالإحراج أو التوتر من معرفة الآخرين ما يقوم بشراءه، الشراء على الإنترنت هو أفضل وسيلة لتجد ما تبحث عنه وتقوم بشراءه في سرية.

7- شراء أغراض قديمة

شراء أغراض قديمة
شراء أغراض قديمة

الشراء على الإنترنت أفضل للباحثين عن الأشياء الغير مستعملة أو القديمة وهي تعرض بأسعار مخفضة جدا. مواقع التسوق الإلكترونية أصبحت المكان الأنسب لشراء الأنتيكات أو التحف الكلاسيكية. حتى المزادات أيضا أصبحت تقام بشكل افتراضي على المواقع الإلكترونية. اتجاه الناس للشراء من الإنترنت سيأخذ شكلا أكبر في المستقبل خصوصا مع تعلم المزيد من الناس التعامل مع التطبيقات الإلكترونية المعروفة بكافة أشكالها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى